عز الدين الخطابـي

حائز على دكتوراه في الإثنولوجيا من جامعة نيس بفرنسا، أستاذ باحث بالمدرسة العليا للأستاذة بمكناس، شعبة الفلسفة.

 لديه مساهمات عديدة بالمجلات الوطنية والعربية مثل : فكر ونقد، مدارات فلسفية، اختلاف، علامات، الصورة كتابات معاصرة، علامات في النقد، نوافذ الثقافة البحرينية، نروى، دراسات عربية، الفكر العربي...

يشتغل عز الدين الخطابي على واجهتين : الأولى تأليفية تنطلق من مساءلة التراث الفلسفي في كل لغاته ، لأجل استنهاض الإبداع الفلسفي العربي و المغربي و فتح أبوابه . و الثانية تتعلق بالترجمة كمثاقفة للتعريف بثقافة الآخر و الدخول معه في حوار وجدال. كما له اهتمام الخطابي بالسوسيولوجيا وبالنقد السينمائي.

صدر له:

  - مدخل إلى فلسفة جاك ديريدا / تأليف سارة كوفمان – روجي لابورت، ترجمة: عز الدين الخطابي وإدربس كثير، دار إفريقيا الشرق، البيضاء، ط. أولى سنة 1991، ط. ثانية سنة 1994.

- درس الفلسفة /  تأليف: جاك ديريدا – سارة كوفمان – فرانسوا شاتلي، ترجمة: عز الدين الخطابي وإدربس كثير، المغاربية  إتقان، سلا، 1998

- سينما البلدان النامية بين التهميش وتأكيد الذات / ترجمة بالاشتراك مع عبد الإله الجوهري، مطبعة كوثر، الرباط، 2000.

- الحريم وأبناء العم تاريخ النساء في مجتمعات المتوسط / تأليف: جرمين تيليون، ترجمة: عز الدين الخطابي وإدريس كثير، دار الساقي/ لندن، 2000 .

- سوسيولوجيا التقليد والحداثة بالمجتمع المغربي، منشورات عالم التربية، الطبعة الأولى 2001.

- أسئلة الفلسفة المغربية (بالاشتراك مع إدريس كثير)، منشورات الزمن، الرباط، 2000.

 

 

الغرض من هذه الترجمة هو الاستئناس بفلسفة الفيلسوف الفرنسي ج. ديريدا و بمفاهيمه المشهورة كالاختل(ا) ف و التفكيك …

 

كتاب في البيداغوجيا و تدريس الفلسفة . يتلمس قضايا ضرورة الفلسفة و السن الملائمة لتعلمها، وطرق تبليغها ، ويقارب الأسباب الكامنة وراء من يهابون الفلسفة .

 

كتاب إمرأة إثنولوجية في ما يسمى "مصير النساء " . عمل كلاسيكي صدرت منه عدة طبعات في فرنسا ، يعكس ميراثا مستمدا من الوثنية الما قبل تاريخية ، و ما يزال يثقل كاهل كل المجتمعات المسيحية منها و الإسلامية على حد سواء

 

هذا الكتاب عبارة عن إطلالة على القضايا التي أثارتها سينما " الهامش" بكل من أمريكا اللاتينية وآسيا وإفريقيا والخصوصية المميزة لهذه السينما في إطار الصراع الثقافي والحضاري  القائم بين بلدان المركز وبلدان الهامش.

 

هذا الكتاب يثير أسئلة الدرس الفلسفي المغربي ، ويضعه على محك المساءلة و البحث . أسئلة تهم تصورات ثلاثة مفكرين من العيار الرفيع هم : محمد عزيز الحبابي (الحينونة ، الكينونة ..) طه عبد الرحمن (النويسيس ، الحدس ) و عبد الكبير الخطيبي( النقد المزدوج، الاختلاف المتوحش ) .

 

حاول هذا العمل مقاربة مفهوم التقليد والحداثة وتجلياتهما بالمجتمع المغربي سواء على مستوى العلاقات الأسرية أو على مستوى علاقة الرجل بالمرأة أو على مستوى المقدس. ليخلص إلى إقرار الطابع الإشكالي والمعقد للمجتمع المغربي، وانفتاح مستقبله على كل الاحتمالات.